مصر في مؤشرات 2021: الأولى عربيًّا في قوة الجيوش و136 في سيادة القانون

تهتم الحكومات بشكل عام بالمؤشرات والتقارير الدولية التي تحدد مراكز دولها على الخريطة العالمية، وتعد تلك المؤشرات والتقارير عادة مؤسسات مستقلة تمتاز بالمصداقية عند المجتمع الدولي بشكل عام، والمستثمرين بشكل خاص، ولهذا فإن نتائجها يتحدد عليها الكثير من القرارات على مستوى الدول والأفراد.

مع انتهاء ظهور مؤشرات 2021، حافظت مصر على تقدمها في المؤشرات الأمنية، في الوقت الذي تراجعت فيه في بعض المؤشرات الحقوقية ومؤشر التعليم العالي، وفيما يلي نستعرض مراكز مصر في بعض المؤشرات العالمية.

1- مؤشر قوة الجيوش: مصر الأولى عربيًّا

تأتي مصر في المركز الأول عربيًّا والثالث عشر عالميًّا على المؤشر الشهير لتحديد قوة الجيوش «جلوبال فاير باور» لعام 2021، والذي يبني نتائجه بناءً على أكثر من 50 عاملًا مؤثرًا، منهم الهيبة العسكرية، والتمويل، والجغرافيا.

مصر في مؤشرات 2021: الأولى عربيًا في قوة الجيوش و136 في سيادة القانون

يضم المؤشر 140 دولة، ويعتمد نظام نقاط يعتبر أن مجموع النقاط المثالي لقوة الجيوش هو 0.0000، وبناءً عليه فقد حصلت مصر على مجموع مرتفع وصل إلى 0.2216، تلتها إيران في المركز الرابع بمجموع 0.2511، وسبقتها إيطاليا في المركز الثاني عشر بمجموع وصل إلى 0.2127، في حين أتت الولايات المتحدة في المركز الأول بمجموع 0.0718، وحل «الكيان الصهيوني»؛ العدو التاريخي لمصر والعرب، في المركز العشرين بمجموع 0.3464.

2- مؤشر الأمان الصحي: من ضمن الأقل استعدادًا

يقيس مؤشر الأمان الصحي العالمي لعام 2021 تجهيزات 195 دولة للتهديدات المرضية في المستقبل، ومن المقلق أن جميع الدول تقريبًا حسب المؤشر تفتقر إلى التجهيزات اللازمة للتعامل مع تلك التهديدات التي تتضمن أوبئة أشد من فيروس كورونا المستجد.

أطلق المؤشر في أكتوبر (تشرين الأول) من عام 2019، وتُقيَّم فيه الدول بناءً على ست تقسيمات تتضمن 37 محددًا و171 سؤالًا، يجاب عن الأسئلة باستخدام معلومات متوفرة للعامة، كما يوظف المؤشر بعض العوامل الأخرى، والتي تلعب دورًا مهمًّا في الأمان الصحي لدولة ما، مثل المخاطر السياسية والأمنية، وتماسك الجهاز الصحي، والتزام تلك الدولة بالمبادئ الصحية الدولية، ويستخدم المؤشر مقياسًا من 0 إلى 100، ويزيد استعداد الدول للتهديدات الصحية كلما اقتربت من 100. 

تأتي مصر على المؤشر في المركز 153 بمجموع نقاط بلغ 28 نقطة، بنقص 2.3 نقاط عن عام 2019، ما يضعها في خانة الدول الأقل استعدادًا لمواجهة الأوبئة في المستقبل، في الوقت الذي أتت فيه الولايات المتحدة في المركز الأول بمجموع نقاط وصل إلى 75.9 نقاط. أما عربيًّا، فقد حلت دولة قطر في المركز الأول برصيد 48.7 نقاط، بزيادة بلغت 3.7 نقاط عن عام 2019، واستقرت الصومال في قاع المراكز العالمية برصيد 16 نقطة.

3- مؤشر سيادة القانون: الأخيرة في الشرق الأوسط

يصدر مؤشر سيادة القانون لعام 2021 عن «مشروع العدالة العالمي»، وهو المؤشر الأهم في ذلك الصدد على مستوى العالم، إذ يغطي 139 دولة ومقاطعة، كما يعتمد على استبيانات محلية تغطي أكثر من 138 ألف عائلة و4200 خبير قانوني لقياس مدى سيادة القانون في تلك الدول والمقاطعات.

حسب التقرير لهذا العام، فإن مصر قد حافظت على ترتيبها العالمي من العام السابق، واحتلت المركز 136 من أصل 139 دولة في جميع أنحاء العالم، مسجلة انخفاضًا في النتيجة الإجمالية بنسبة 8.2%، وتضع النتيجة مصر في المركز الثامن من أصل ثمانية مراكز للدول في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وفي المركز 34 من أصل 35 مركزًا في الشريحة الدنيا من الدول متوسطة الدخل، في حين احتلت الدول الإسكندنافية الأربعة، الدنمارك والنرويج والسويد وفنلندا، صدارة المؤشر.

4- مؤشر التعليم العالي: متقدمة عن العام الماضي بـ3 مراكز

أصدرت وكالة «U.S.News» الأمريكية مؤشرها لعام 2021 لأفضل البلاد من حيث التعليم العالي، والذي يضم 78 دولة ويعتمد على استبيان عالمي يتناول ثلاثة محددات أساسية: امتلاك نظام تعليم متطور، وما إذا كان الطلاب يرغبون في الدراسة بذلك البلد، وما إذا كانت البلد تقدم خدمة تعليمية عالية الجودة.

حلت مصر في المركز 39 لهذا العام، متقدمة 3 مراكز عن السابق. أتت دولة الإمارات العربية المتحدة في المركز الأول عربيًّا و27 عالميًّا، في حين احتلت الولايات المتحدة الأمريكية صدارة الترتيب، وجاءت دولة جواتيمالا في المركز الأخير.

5- مؤشر حرية الصحافة: من أكثر الدول احتجازًا للصحافيين في العالم

يصدر مؤشر حرية الصحافة عن مؤسسة «مراسلون بلا حدود» الدولية منذ عام 2002، ويركز المؤشر بالأساس على حقوق الصحافيين لا حقوق الإنسان بشكل عام، ولا على جودة العمل الصحفي، ويعتمد المؤشر على استبيان يتكون من سبعة معايير: التعددية، واستقلال الإعلام، والرقابة الذاتية، والإطار القانوني الذي يعمل فيه الصحافيون، والشفافية، والبنية التحتية، والإساءات التي يتعرضون لها.

تصف مؤسسة «مراسلون بلا حدود» مصر بأنها من أكثر الدول احتجازًا للصحافيين في العالم؛ إذ إنه في العام الماضي احتجزت السلطات المصرية 34 صحافيًّا، واشتركت مع الصين والسعودية وفيتنام وسوريا في أكثر من نصف الاحتجازات للصحافيين التي تمت ذلك العام على مستوى العالم، وفي تقريرها السنوي لعام 2021، وضعت المؤسسة مصر في المركز 166 من أصل 180 دولة، في الوقت الذي احتلت فيه النرويج وفنلندا والسويد والدنمارك وكوستاريكا المراكز الخمسة الأولى.

اقتصاد

منذ شهرين
في ظل الاعتماد على الديون.. إلى أين يتجه الاقتصاد المصري الآن؟

عن admin

شاهد أيضاً

كومودوس.-إمبراطور-روما-المجنون-الذي-أنهى-عصرها-الذهبي

كومودوس.. إمبراطور روما المجنون الذي أنهى عصرها الذهبي

«عززت الإمبراطورية مكانة أولئك الذين حكموا قبلي، والتي حصلوا عليها بوصفها شرفًا إضافيًّا، لكنني وحدي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *